اسرة استاذ بمدينة الخميسات تتعرض لاعتداء وهجوم على المسكن....

اسرة استاذ بمدينة الخميسات تتعرض لاعتداء وهجوم على المسكن....

اسرة استاذ بمدينة الخميسات تتعرض لاعتداء وهجوم على المسكن....


 اسرة استاذ بمدينة الخميسات تتعرض لاعتداء وهجوم على المسكن.... 

 اسرة استاذ بمدينة الخميسات تتعرض لاعتداء وهجوم على المسكن....



مراسلة الأستاذ عبد الحق

لاحديث لساكنة حي الايمان ، بتجزئة الشعبي بمدينة الخميسات ، الا عن الاعتداء الذي اقام به شخص عسكري ، صحبة زوجته العسكرية ، على مسكن استاذ لمادة علوم الحياة والارض ، بالثانوية الاعدادية مولاي اسماعيل.... //الاستاذ يرتقب ان يحال على المعاش متم العام الجاري //...
الرجل العسكري وزوجته حسب افادات شهود ،يزعمان انهما مسؤولان من طراز  رفيع ، في جهاز الاستعلامات العسكرية .. 

وقائع الاعتداء يعود تاريخها الى ليلة الفاتح من يناير الجاري ، اذ عمد العسكريان الى الهجوم بالعصي على مسكن الاستاذ  المذكور ، وما ان فتحت زوجته الباب ، لترى من الطارق ، حتى انهالوا عليها ضربا ، واوقعاها ارضا ، وفيما تدخل احد ابناء الاستاذ ليستفسر عن ما يحصل ، انهال عليه العسكريان ضربا حتى اغمي عليه وهو وامه.. ليحملا على وجه السرعة صوب المستشفى الاقليمي بالخميسات ، الذي امر طبيبه المداوم بالمستعجلات بالتعجيل بنقل المصابين نحو المستشفى الجامعي ابن سينا بالرباط ...حيث رقدا هناك ، وحررت لهما شواهد طبية مفتوحة بعجز مدته //25 يوماً و24 يوماً //...
الحادث خلف استياء بليغا في نفوس الساكنة ، بالنظر الى سمعة الاستاذ الطيبة التي يعرف بها في اوساط الساكنة ، ورجال التعليم  بالحي.... فضلا عن طغيان العسكريين ، اللذين _حسب افادات جيران _يعرفان بسوابق مماثلة.. اذ سبق لهما ان عنفا بيطريا قاطنا بالحي ، وبشكل مماثل سبق لهما كذلك تعنيف ممرض يقيم بنفس الحي ....دون ان يوضع حد قانوني لممارستهما الخرقاء.... فهل يجب ان ننتظر _يقول احد الاساتذة _حتى يجهز العسكريان على ارواح _ لتقوم الجهات المعنية نحوهما بالمتعين _
ساكنة الحي يتطلعون الى اعمال القانون ،للحد من هكذا سلوكات  ظالمة.....

تعليقات



loading...

جريدة الأستاذ

مسؤول في موقع الأستاذ للمواضيع التربوية و الوثائق التي يحتاجها كل الأساتذة و التلاميذ .