وزارة التربية الوطنية ستشدد من مراقبة مدى تطبيق الاساتذة للدعم التربوي

وزارة التربية الوطنية ستشدد من مراقبة مدى تطبيق الاساتذة للدعم التربوي

وزارة التربية الوطنية ستشدد من مراقبة مدى تطبيق الاساتذة للدعم التربوي

وزارة التربية الوطنية ستشدد من مراقبة مدى تطبيق الاساتذة للدعم التربوي

وزارة التربية الوطنية ستشدد من مراقبة مدى تطبيق الاساتذة للدعم التربوي

حيث أن وزارة التربية الوطنية قد راسلت مصالحها الخارجية المتمثلة بالأكاديميات الجهوية للتربية و التكوين و المديريات الإقليمية للوزارة لتنظيم اجتماعات على مستويات جهوية و إقليمية و على مستوى المؤسسات التعليمية لمناقشة تدابير تحديد عتبات النجاح بين
المستويات الدراسية والأسلاك التعليمية في أفق توحيدها على المستولى الوطني في 5 على 10 بالتعليم الابتدائي و 10 على 20 بسلكي التعليم الثانوي الإعدادي و التأهيلي بالموسم الدراسي 2017-2018 غير ان الوزارة ستلجأ إلى إجراءات متشددة لمراقبة عمل المؤسسات التعليمية و أطر المراقبة التربوية فيما يخص خطط دعم المتعلمين المتعثرين بناءا التقويمات ببداية السنة الدراسية - تقويم تشخيصي- ومنتصف السنة الدراسية -نتائج الأسدوس الأول- و مراقبة مدى تفعيل خطط الدعم للرفع من مستوى هذه الفئة من التلاميذ و تمكنهم من التعلمات الأساسية و قد خصصت وزارة التربية الوطنية بوابة إلكترونية يتم حاليا تطويرها مع بداية العمل بالنموذج الأولي بداية من السنة الدراسية الحالية لتتبع دعم المتعلمين بالفترة الممتدة على مدى شهري أبريل و ماي من الموسم الدراسي الحالي. سراج العلم

تعليقات



loading...

جريدة الأستاذ

مسؤول في موقع الأستاذ للمواضيع التربوية و الوثائق التي يحتاجها كل الأساتذة و التلاميذ .