موقع الأساتذة موقع الأساتذة

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

سابقة... حصاد دار شغل داخلية وينقل معلمة بلغت سن التقاعد إلى قصبة تادلة بعد تدريسها مدة 39 سنة بمدرسة ببني ملال

سابقة... حصاد "دار شغل داخلية" وينقل معلمة بلغت سن التقاعد إلى قصبة تادلة بعد تدريسها مدة 39 سنة بمدرسة ببني ملال

أنا وصلت للتقاعد و39 سنة وانا تنقري فالمدرسة ببني ملال، وفي الوقت لي خاصني نمشي نتساراح ونتصنت لراسي لاحوني لقصبة تادلة وندير لانافيت في اخر ايامي" ، هكذا صرحت أستاذة للتعليم الابتدائي في حديثها مع "أخبارنا" وهي تشكي حالها ومعاناتها مع قرار وزير التربية والتعليم محمد حصاد .

فالأستاذة تؤكد أنها درست 39 سنة في مدرسة داخل المدار الحضري وبوسط بني ملال ، وحصلت على 150 نقطة ، وفي الأخير تتفاجأ بقرار غير مسبوق لم يتجرأ أن يقرره أي وزير سابق ما عدى حصاد ، حيث تم اخبارها بأن عليها أن تدرس بمدرسة بقصبة تادلة تبعد عن بني ملال ب36 كلم في اطار التكليفات و في الوقت الذي تم تعيين بعض الأساتذة داخل بني ملال و لا تتجاوز نقطهم 40 و50 نقطة ،والأنكى من كل هذا تحكي الأستاذة المتضررة أنها بلغت سن التقاعد ومددوا لها 6 أشهر انتهت في شهر غشت ، ومع ذلك فرضت عليها مديرية التعليم أن تدرس سنة أخرى دون مراعاة لظروفها الصحية ، ودون أن تأخد الوزارة بعين الاعتبار المسافة التي يجب أن تقطعها المعنية يوميا وهو ما سيجعلها تعاني ظروف التنقل بين سيارات الاجرة والحافلة .

وقامت الأستاذة المتضررة رفقة عدد من المتضررين بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مديرية التعليم ببني ملال ، مستنكرين رفقة نقابيين هذه القرارات التي وصفوها بالجائرة ولا يمكن أن يتحملها ويقبلها سوى رجال السلطة والداخلية التي كان وزير التعليم حصاد يرأسها.

وفي تصريح لمسؤول نقابي أكد أن حالة الأستاذة تبقى سابقة في المغرب بحكم أنها حاصلة على 150 نقطة ودرست 39 سنة ببني ملال وبلغت سن التقاعد وفي الوقت الذي كان على حصاد أن يكافئها ويرفع لها القبعة خلال حفل توديعها ، قام السيد الوزير بتمديد عملها و زادها عذاب "لانافيت" في اخر ايامها.

"أهكذا تجازي الأستاذ والأستاذة البالغين سن التقاعد يا ابني حصاد " هكذا تساءلت الأستاذة المتضررة عبر "أخبارنا" وكلها آلم وحسرة .

عن الكاتب

Smart

loading...

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

موقع الأساتذة