جذاذة تحضير الدرس..

جذاذة تحضير الدرس..

جذاذة تحضير الدرس..

تعريفها، مكوناتها، ومراحل إعدادها
الجــــــــــذاذة :
الجذاذة بطاقة تقنية تتضمن مكونات الدرس، وتعكس تطورا لكيفية إنجازه ولها طابع وظيفي، ومن خصائصها الدينامية والمرونة.
الجذاذة عبارة عن " صفحة، بطاقة، أو بضع صفحات يخط فيها المدرس عنوان درسه، وتاريخه، و المستوى الدراسي، وأهدافه، و أهم الأنشطة التي سينجزها، مع تحديد الوسائل و إجراءات التقويم، و ما إلى ذلك من مكونات تقدم بشكل مختصر وواضح وفق تصميم هندسي متماسك".

عناصر الجذاذة :
تتكون جذاذات الدرس من ثلاثة مكونات عامة :
⦁ الأهداف التربوية.
⦁ الوسائل التي تمكن من بلوغ الأهداف، و تشمل :
⦁ المحتويات و المواد الدراسية.
⦁ الطرائق و الأنشطة.
⦁ الوسائل المساعدة.
⦁ التقويم و إجراءات الدعم والقوية .
وتميل بعض الجذاذات إلى الابقاء على خمس مكونات كالاتي :
⦁ الأهداف التربوية.
⦁ محتوى المادة الدراسية.
⦁ الطرائق و أنشطة التعليم و التعلم.
⦁ الوسائل و الموارد المساعدة.
⦁ أساليب التقويم و إجراءات الدعم.
التصميم الهندسي للجذاذة :
يجسم التصميم الهندسي للجذاذة الدرس، الشكل الذي تتوزع به عناصرها. و تنتظم مكوناتها.
فالتصميم بهذا المفهوم نوع من لوحة القيادة Tableau de Bord التي تساعد المدرس على قيادة مسار التعليم و التعلم نحو الأهداف التي يرومها. و كأنه ربان يتجه نحو مقصد معين.
و كلما كانت الجذاذة واضحة و منظمة كلما تكمن المدرس من تحقيق ما يصبو إليه، وما يراه مناسبا لدروسه.
⦁ التنظيم الأفقي الذي يعتمد على مدخلين : عناصر الدرس على مستوى أفقي، وخطواته على مستوى عمودي. و هو أسلوب أيسر في الربط بين العناصر و المقارنة بينها.
⦁ التنظيم العمودي، و نصمم فيه الدرس ترتيب عناصر الدرس عموديا. وهو أيسر للتوسع في عرض المادة الدراسية و ايراد الدروس.

تعليقات



loading...

جريدة الأستاذ

مسؤول في موقع الأستاذ للمواضيع التربوية و الوثائق التي يحتاجها كل الأساتذة و التلاميذ .