تغيير يطرأ على الوثائق الواجب إرفاقها مع ملفات التعويض الطبي لمنخرطي التعاضدية العامة

جريدة الأستاذ موقع الأساتذة لكل ما يهم الأستاذ و التلاميذ وثائق دروس فروض

تغيير يطرأ على الوثائق الواجب إرفاقها مع ملفات التعويض الطبي لمنخرطي التعاضدية العامة

أدخلت التعاضدية العامة للتربية الوطنية تغييرا على لائحة الوثائق التي يجب على المنخرطين إرفاقها مع ملف طلب التعويض عن المرض، حيث تم حذف نشرة الأدوية من اللائحة التي كان معمولا بها إلى حدود الساعة.
وفيما يلي النص الكامل للبلاغ الذي توصلت به أخبارنا:

تخبر التعاضدية العامة للتربية الوطنية عموم منخرطاتها ومنخرطيها أنه قد تقرر إلغاء نشرة الأدوية Prospectus من لائحة الوثائق المكونة لملف طلب التعويض عن الأدوية وكذا في إطار الثالث المؤدي ابتداء من 15 يناير 2018 .

وعليه ينبغي أن يتضمن ملف التعويض عن الأدوية الوثائق التالية :

ورقة العلاجات تحمل :

§      هوية المؤمن والمستفيد من ذوي حقوقه عند الاقتضاء،إضافة إلى مصاريفه الطبية. وعلى المؤمن توقيع ورقة العلاج ووضع تاريخ لها.

§      هوية الطبيب المعالج ورمزه الاستدلالي INPE ، وتوقيعه المؤرخ وخاتمه، إضافة لأتعابه عند الاقتضاء .

§      هوية الصيدلي وخاتمه وتوقيعه، إضافة لإجمالي الثمن العمومي للأدوية وتاريخ بيعها للمؤمن.

الوصفة الطبية تحمل:




§      اسم الطبيب وتخصصه وعنوانه وتاريخ الفحص، إضافة الى رمزه الاستدلالي الوطني ورقم التعريف الموحد للمقاولة « ICE » إذا كان متوفرا (لا يعد غياب الرمز الاستدلالي الوطني ورقم التعريف الموحد للمقاولة على الوصفة الطبية سببا لرفض ملف المرض حاليا)،إضافة لاسم المستفيد والأدوية الموصوفة له ومدة العلاج وتوقيع الصيدلي وخاتمه.

الثمن العمومي للبيع بالصيدلية المثبت على علبة الدواء"ّPPV"

ثمن المستشفى " PH" بالنسبة للأدوية التي يتم استعمالها داخل مراكز الاستشفاء أو المصحات الخاصة.

الرمز التسلسلي للدواء  Code à barres المثبت أو الملصق على العلبة.

ويهم قرار الاستغناء عن نشرة الأدوية  أيضا الأدوية التي يتحملها الصندوق في إطار الثالث المؤدي،إذ يتم قبول ملفات الفوترة عند إدلاء منتج العلاج (الصيدلي أو مركز الأنكولوجيا...) بالرمز التسلسلي للدواء Code à barres وثمنه العمومي للبيع بالصيدلية "ّPPV" أو ثمن المستشفى.

تعليقات


جريدة الأساتذة

محرر في موقع الأساتذة للمواضيع التربوية و الوثائق التي يحتاجها كل الأساتذة و التلاميذ .