نادي الصحة والبيئة بثانوية أيت باها يؤطر حصة تثقيفية بيئية لفائدة طلائع المخيم الحضري بأيت باها

نادي الصحة والبيئة بثانوية أيت باها يؤطر حصة تثقيفية بيئية لفائدة طلائع المخيم الحضري بأيت باها


      أشرف نادي الصحة و البيئة، يوم السبت 13 يوليوز 2019، على تأطير حصة تثقيفية لفائدة طلائع المخيم الحضري بأيت باها، الذي تنظمه و تؤطره جمعية "شغف"، تحت شعار " طفولة مخيمنا .. مستقبل واعد ".

       وهمت الرسائل التثقيفية معرضا متنقلا بعنوان " البحر.. المحطة الأخيرة؟"، تناول أهمية البحر وخطورة البلاستيك على الحياة البحرية وعلى الإنسان، فضلا عن "الأمن البلاستيكي" وكيفية التصرف إزاء مخاطر البلاستيك.
نادي الصحة والبيئة بثانوية أيت باها يؤطر حصة تثقيفية بيئية لفائدة طلائع المخيم الحضري بأيت باها


      وتم التفاعل مع الطلائع عبر استكشاف تمثلاتهم حول الموضوع، في البداية، ثم معالجتها حسب محتوى كل لوحة من لوحات المعرض المتنقل. وقد أبان الأطفال عن حس علمي جميل وكذا امتلاكهم لمحتوى معرفي جيد أثمر جذوة السؤال لديهم.
صور الخلية الإعلامية للمخيم