مذكرة حول ضرورة تكوين تلاميذ المؤسسات لاستعمال منصة TEAMS

 مذكرة حول ضرورة تكوين تلاميذ المؤسسات لاستعمال منصة TEAMS

مذكرة حول ضرورة تكوين تلاميذ المؤسسات لاستعمال منصة TEAMS

شرعت المديرية الإقليمية للتربية الوطنية بسلا في تكوين المدرسات والمدرسين في مجال استعمال المنصات الافتراضية للتعليم عن بعد، كما شرعت في تجميع المعطيات المتعلقة بالتلاميذ، من أجل تسهيل الانتقال من نمط التعليم الحضوري إلى التعليم عن بعد في حال تحتّم ذلك بسبب فيروس كورونا.

ووجه المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية مراسلة إلى مديري المؤسسات التعليمية العمومية والخصوصية بالإقليم، يطلب منهم فيها تكوين جميع التلاميذ حول استعمال منصة “TEAMS”، أو مختلف منصات التعليم عن بعد.

وبالموازاة مع ذلك، شرعت المديرية الإقليمية بسلا في تنظيم دورات تكوينية لفائدة المدرسات والمدرسين، كما أطلقت “مسطحة” لتقديم الدروس عن بعد، انطلق العمل بها من مؤسسة المتنبي، وهي منصة قال سعيد حيان إنها مفتوحة ويمكن أن يستفيد منها جميع تلاميذ المغرب.

وأضاف أن الغرض من هذه المسطحة هو إنجاح نمط التعليم عن بعد “ولو نسبيا”، موضحا أن “التعليم الحضوري لا يمكن تعويضه بنمط التعليم الافتراضي، ولكن على الأقل من أجل تقليص الفوارق بينهما”.

من جهة ثانية، بلغ عدد المؤسسات التعليمية التابعة للمديرية الإقليمية بسلا التي تم إغلاقها بسبب اكتشاف حالات إصابة بفيروس كورونا في صفوف تلاميذها، خمس مؤسسات، أربع منها عمومية وواحدة خصوصية. ويُرتقب أن تتم إعادة فتح المؤسسات المغلقة متم شهر يناير الجاري.

ويبلغ عدد التلميذات والتلاميذ المتمدرسين عن بعد حاليا 8895 في المجموع، 3838 منهم يدرسون في التعليم العمومي و5057 في التعليم الخصوصي.

المزيد من مواضيع  التعليم و الامتحانات و الدروس و الفروض حصرا على موقع الاساتذة زورونا على www.profpress.net

لَا تقرأ و ترحل، شاركنا برأيك. فتعليقاتكم و لو بكلمة “شكرا”
هِيَ بمثابة تشجيع لنا للاستمرار
 كَمَا يمكنكم متابعتنا عَلَى صفحة الفايسبوك وَعَلَى الإنستغرام وَعَلَى  بينتيريست على واتساب

تعليقات



    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -