ندوة بمراكش حول البحث العلمي في المجال التربوي

الإدارة فبراير 03, 2023 فبراير 03, 2023
للقراءة
كلمة
0 تعليق
-A A +A

 ندوة بمراكش حول البحث العلمي في المجال التربوي

ندوة بمراكش حول البحث العلمي في المجال التربوي


نظم المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين لجهة مراكش آسفي يوم 01-02-2023 بملحقة المشور الندوة العلمية/التربوية الجهوية الأولى في موضوع "البحث العلمي في المجال التربوي: آلية من آليات التغيير والتجديد التربوي"، وذلك بحضور السيد مولاي أحمد الكريمي  مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين مراكش آسفي. وقد ترأس أشغال الندوة الجهوية السيد عبد الجبار كريمي مدير المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين مراكش آسفي بحضور متميز للسيد نورالدين المازوني  المدير المساعد بالوحدة المركزية لتكوين الأطر ،  والسيدة خديجة الحريري مديرة المدرسة العليا للأساتذة بمراكش.  كما مثل اللجنة التنظيمية للندوة السيد رشيد فلفاس المدير المساعد المكلف بتدبير سلك أطر الإدارة التربوية وأطر الدعم؛ كما حضر أشغال الندوة ثلة من الأستاذات والأساتذة المكونين إلى جانب تمثيلية عن الطلبة المتدربين والمتدربات وأطر الدعم بالمركز. إضافة إلى حضور بعض الأستاذات والأساتذة الممارسين بمختلف الأسلاك التعليمية و بعض السادة المفتشين التربويين من مختلف المديريات بالجهة، وفعاليات أخرى

ندوة بمراكش حول البحث العلمي في المجال التربوي



وقد تم تقاسم خلاصات ونتائج البحوث التربوية المُنتقاة مع الباحثين والفاعلين التربويين بجهة مراكش-آسفي (لسنة 2022)، حيث عمل المشاركون في الندوة على فتح حوار علمي-تربوي حول قضايا البحث العلمي في المجال التربوي، وتبادل الآراء وتمحيص الإشكالات المطروحة، والبحث عن سبل حلها، بكيفية توازن بين الشق النظري وبين الشق التطبيقي/الميداني، كما سعت الندوة أيضا من خلال أشغالها إلى تجويد الممارسات المهنية الفضلى في مجال التربية والتكوين، وهو ما سيجعل من مخرجات وتوصيات هذه الندوة، حلولا فعلية لبعض الإشكالات التي تعترض مختلف الفاعلين في منظومة التربية والتكوين.

ندوة بمراكش حول البحث العلمي في المجال التربوي

وقد كان حضور الأستاذ الدكتور عبد الحفيظ ملوكي المدير المساعد المكلف بتدبير ملحقة المشور بارزا من خلال السهر على حسن تنظيم أشغال الندوة من جهة، وبمداخلته الهامة حول موضوع " قضايا البحث العلمي التربوي بالمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين بالمغرب" من جهة أخرى.

واختتم الأستاذ الدكتور عبد الجبار كريمي مدير المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين أشغال الندوة بالتركيز على أهمية البحوث العلمية التربوية ودورها في تجويد الممارسة المهنية للأساتذة وللمكونين،  وهذا ما أكده السيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين مولاي أحمد كريمي حين اعتبر أن البحوث العلمية التربوية تبقى غير ذي جدوى بدون أجرأتها على مستوى الممارسات المهنية  التربوية  والإدارية بمؤسسات التربية والتكوين، وربط ذلك بخارطة الطريق 2022-2026 وتنزيل مختلف التزاماتها خصوصاً الالتزام السادس وربطه بالمشروع التاسع المتعلق بالمشاريع المستجدة وكل الأطر المرجعية لمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي التربوي الاجرائي.

 

مراسلة : رضوان الرمتي ـ مراكش

شارك المقال لتنفع به غيرك

إرسال تعليق

0 تعليقات

  • انشر مواضيعك و مساهماتك بلغ عن أي رابط لا يعمل لنعوضه :[email protected] -0688576346او على الفايسبوك
     موقع الأساتذة على  اخبار جوجل - على التلغرام : المجموعة - القناة -اليوتيب - بينتريست -
  • 1141781167114648139
    https://www.profpress.net/