اسألنا X

أخر الاخبار

تقرير حول احتفال مؤسسة براكة بذكرى المسيرة الخضراء

  تقرير حول احتفال مؤسسة براكة  بذكرى المسيرة الخضراء بعيد المسيرة


 مراسلة محمد كبيري - موقع الاساتذة www.profpress.net

تنفيذا لبرنامج الأنشطة التربوية الذي سطرته المؤسسة في بداية الموسم وفق مقاربة تشاركية مندمجة، وبهدف إغناء الحياة المدر سية وجعل المؤسسة فضاء للتربية على المواطنة وتعزيز قيم الانتماء، وتخليدا للذكرى 46 للمسيرة الخضراء المظفرة  وذكرى الاستقلال المجيد، نظمت مجموعة مدارس براكة بمدينة قصبة تادلة  صبيحة يوم السبت 7 نونبر2021 بالمدرسة المركزية حفلا بهيجا، حضره مجموعة من آباء وأمهات التلاميذ إلى جانب عدد من الشركاء .      

ويأتي هذا الحفل بعد أن تم تكليف لجنة مكونة من المجلس التربوي إلى جانب الأساتذة الشفر ري على الأندية التربوية بالمؤسسة من أجل الإعداد المادي واللوجييستيكي لهذه المحطة من أجل إنجاحها واستثمارها في مشروع انفتاح المؤسسة على محيطها وتحقيق الإشعاع المنتظر.



برنامج الاحتفال :

            الافتتاح بآيات من الذكر الحكيم من تلاوة إحدى التلميذات .

            ترديد النشيد الوطني من قبل الجميع (تلاميذ، أساتذة، ضيوف...)  

            كلمة مدير المؤسسة أبرز فيها أهمية هذين الحدثين  المجيدين في تاريخ المغرب .

بعد مراسيم الافتتاح تم توزع التلاميذ على أربع ورشات تكلف بإعدادها و تأطريها السادة الأساتذة المشرفون على الأندية التربوية بالمؤسسة:

            ورشة الفنون والأشغال اليدوية :

وقد كانت موجهة لتلاميذ المستويين الأول والثاني. حيث افتتحت الأستاذة المؤطرة ورشتها بتمهيد يتعلق بالعلم المغربي و ألوانه و رمزيته، و بعدها انكب تلاميذ المستوى الأول على تلوين رسومات للعلم الوطني بينما عكفت الفئة الثانية على صنع أعلام مغربية زاهية موظفين ذلك بطاقات من الور ق المقوى الأحمر و خيوط من اللحمة الخضراء، و حتى الأباء انخرطوا بعفوية و تلقائية و صنعوا رفقة أبنائهم أعلاما صغيرة.

تقرير حول احتفال مؤسسة براكة  بذكرى المسيرة الخضراء بعيد المسيرة


            ورشة الحنا ء :

 ويليه ورشة استحضرت مناسبة عاشوراء و استلهمت أفكارها من الرمزية التي تكتنف الإبداع الشعب المغربي خاصة فيما يرتبط بطقوس تخضيب الأيادي بالحناء المعبرة عن السعادة و الفرح ،وبذلك تم نقش نجيمات صغيرة على أكف الفتيات الصغيرات اللواتي عبرن عن غبطتهن وسعادتهن بهذه المبادرة التي حاولت أن تعطي ولو فكرة بسيطة عن إمكانية توظيف التراث الشعبي في التربية على المواطنة وترسيخ قيم الانتماء.



          ورشة الألعاب و الأناشيد الوطنية :

 حيث استمتع تلاميذ المستويين الخامس والسادس بمجموعة من الألعاب والمسابقات التربوية  التي انخرطوا فيها بعفوية و تلقائية منقطعة النظير و بعدها تم ترديد مجموعة من الأناشيد الوطنية الحماسية التي نالت إعجابهم و تفاعلوا معها بشكل كبير.

          ورشة الجداريات :

التي حاولت أن تؤرخ لهذه المحطة من خلال عمل فني  تشكيلي شارك في إنجازه تلاميذ المستوييين  لثالث و الرابع، الذين رسموا بأياديهم البريئة علما مغربيا كبير مذيليين ذلك بعبارة " مغربي و أفتخر" و بصمات لأياديهم الصغيرة. كتعبير رمزي منهم عن تشبثهم بوطنهم واعتزازهم  وافتخارهم بانتمائهم له.

 

بعد أنشطة الورشات تجمع التلاميذ في قاعة واحدة من أجل مشاهدة شريط وثائقي يرصد أهم لحظات المسيرة الخضراء، تلاه لقاء مفتوح مع أحد شيوخ الدوار الذين تطوعوا سابقا للمشاركة في ذاك الحدث المجيد و قد روى على مسامع الأطفال أهم الوقائع التي عايشها ظلت عالقة بذاكرته في أسلو ب شيق و ممتع،  ليتفاعل معه التلاميذ بعدها بأسئلة تغذي  فضولهم و تعرفهم بتفاصيل أكثر عن حدث المسيرة، و بعد اختتام هذا النشاط فاجأ الحضور الشيخ بإعلانهم تكريمه من خلال إهدائه نسخة من المصحف الشريف و قد تسلمه في مشهد مهيب ينم عن وطنيته و إخلاصه لهذا البلا د.

 

في ختام الحفل تم ترديد قسم المسيرة الخضراء بشكل معبر و بمشاركة كافة التلاميذ و السادة الأساتذة و الضيوف، الذين أعربوا عن مدى إعجابهم بمستوى التنظيم و التأطير الذي طبع هذه التظاهر ة.

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

  • انشر مواضيعك و فروضك و مساهماتك على موقعنا من خلال بريدنا :kolchitv@gmail.com -واتساب 0707983967- او على الفايسبوك
    تابعوا موقع الأساتذة على أخبار التعليم على اخبار جوجل