اربح من مقالاتك




لتصبح مدونا و كاتبا في موقع الاساتذة و تنضم لأصدقاء الموقع الذين يساهمون بشكل فعال في نشاطه و حيويته 

كن كاتبا في الموقع بإضافة مواضيع دروس ملخصات و أخبار ومقالات تهم التربية و التعليم ....

الاسم و النسب

المهنة

نيابة العمل و المدينة

بريدك

نظام اعلانات الكاتب (مشاركة الأرباح)

خدمة مشاركة أرباح جوجل أدسنس تتيح لكاتب الموضوع ظهور إعلانات جوجل أدسنس الخاصة به في مواضيعه في الموقع  – ومن ثم الربح من التفاعل مع هذه الإعلانات – كل المطلوب هو أن يكون لديك حساب أدسنس (كامل وغير مستضاف)  في المكان المخصص في  حسابك داخل الموقع – وعند وجود مواضيع منشورة لك في الموقع – ستبدأ في تلقي أرباح عنها مباشرة على حسب التفاعل مع إعلانات أدسنس.

ما مدى شرعية هذه الخدمة؟ (مشاركة الأرباح)


خدمة مشاركة أرباح جوجل أدسنس شرعية بتصريح رسمي من شركة جوجل الذي يتيح تبديل معرف حساب أدسنس على نفس الصفحة طالما أن الصفحة ملتزمة بسياسات جوجل أدسنس الشروط العامة لركن الأسئلة


ملاحظات

لا يسمح بوضع روابط على سبيل الإشهار

لا نقدم مساعدة للمواقع المخالفة للشريعة الإسلامية

لكل مستخدم الحق في سؤالين اسبوعيا بحد أقصى لإتاحة الفرصة للجميع

الأسئلة يجب ان تكون في اطار التدوين والمشاكل التي لا تتطلب تحميل القالب والإطلاع عليه داخلياً او بناء ستايل خاص

قبل طرح سؤالك راجع فهرس الموضوعات وتأكد أنه لا يوجد شرح خاص به
عند اضافة سؤال يتعلق بمشكلة في مظهر القالب أضف رابط المدونة التي عليها القالب مع صورة توضيحية للمشكلة
نعتذر مقدماً لضيق الوقت عن عدم الرد على من سيتجاوز حد السؤالين المتاحان له اسبوعياً وذلك لكي نفيد أكبر عدد
تحذير : من سيحاول التلاعب وعمل اكثر من حساب للحصول على اسئلة اكثر سيتم حظر الـ IP الخاص به من المشاركة في الركن
نتمنى ان يتفاعل الجميع في الركن ومن لديه معلومه يفيد اخوانه فإن لم أكن قادراً على تلبية جميع الطلبات مساعتكم ستخفف الضغط وستتيح فرص أكبر لطرح حلول وتبادل معلومات
سؤال إضافي : يحصل رواد القسم الذين يتفاعلون ويساعدون الآخرين على سؤال اضافي اسبوعياً 
يجب ان تكون مرت فترة على تفاعلك لتكون ضمن هؤلاء المتفاعلين أيضاً ان تكون الحلول مكتوبه في تعليق اما لو ستضع رابط شرح يجب ان يكون من روابط مواضيع المدونة وليس رابط خارجي

تواصل معنا


للتواصل  من خلال WhatsApp على الرقم التالي: 0707983967 أو صفحتنا على الفايس أو هنا

تعليقات